هبة السيسي: أشعر بالندم لرفضي أداء شخصية "الفتاة السحاقية"

دبي- العربية.نت

قالت الممثلة المصرية هبة السيسي: إنها شعرت بالندم لرفضها أداء دور المرأة الشاذة جنسيا الذي أدته الفنانة غادة عبد الرازق في فيلم "حين ميسرة" للمخرج خالد يوسف الذي عرض الدور أولا على هبة غير أنها اعتذرت عنه خوفا من أن يسيء لها خاصة وأن الجمهور لا يجيد الفصل بين التمثيل والواقع على حد قولها
واعتبرت هبة في معرض اعتذارها عن الدور أنها لا تملك رصيدا فنيا كبيرا يشفع لها لدى الجمهور، وأضافت قائلة: "لم أضمن ردود الأفعال الغاضبة حال قيامي بهذا الدور، إلا أنني عقب عرض الفيلم وأداء غادة عبد الرازق للدور شعرت بالندم على رفضي له لأن الممثل يجب أن يؤدي كل الأدوار حتى تلك التي لا تمت له بصلة

وأكدت هبة في حديثها لصحيفة "الخليج" الإماراتية أنها لا ترفض أداء أدوار الإغراء طالما أنها "تخدم" العمل الدرامي، وعبرت عن استغرابها من معارضة الناس في الوقت الحالي لمثل هذه الأدوار، قائلة: "رغم إعجاب الجميع سابقا بما كان تقدمه الرائعة هند رستم، إلا أنه يبدو أن الصحافة الصفراء التي باتت تتخذ من أخبارنا وأفلامنا مادة للإثارة حتى ترفع نسب توزيعها هي السبب في تحميل الأمر أكثر مما يحتمل وتشكيل رأي عام مناهض لهذا الأمر، وهو ما يعود علينا بالسلب، لأن الناس تصدق مثل هذه الجرائد وتثق بها على الرغم من أخبارها المبالغ فيها، وهو ما أثّر في علاقتي بأقاربي وجيراني في بلدي المنصورة الذين يرددون أنني جريئة في أدواري وملابسي ساخنة
وفيما إذا كان دورها في فيلمها الجديد "دنيا الليل" قائمًا على الإثارة، أجابت: "لا، إطلاقا فدوري بعيد تماما عن الإغراء أو الإثارة فأنا ألعب دور فتاة عادية تتورط فجأة في بعض المواقف الصعبة التي تغير من شخصيتها وأسلوب حياتها، ويشاركني بطولة الفيلم دنيا المصري، ومحمد الخلعي، أما التأليف فلصلاح رحيم، والإخراج لفكري عبد العزيز
وأكدت هبة التي نالت سابقا لقب ملكة جمال مصر أن رفضها لأداء الإغراء أخر من مسألة انتشارها الفني على "عكس كثيرات من بنات جيلي"، ممن اتخذن من الإغراء والإثارة الفنية أسلوبا للانتشار ثم بدأن في التقنين في اختياراتهن
ورفضت هبة أن يكون هناك أي تراجع للدراما المصرية أمام نظيراتها السورية والخليجية، وقالت في هذا الصدد: "مع احترامي لكل ما يقدم من فن عربي إلا أننا الأفضل والأول دراميا ومسرحيا وسينمائيا، فنحن محتكرون النجاح الفني والجماهيري والريادة وأعمالنا هي ما تستقر في أذهان المشاهدين ونجومنا هم الأغلى سعرا والأكثر جماهيرية وانتشارا
وبشأن تصريح رانيا يوسف عضو لجنة التحكيم في مسابقة ملكة جمال مصر بأن اختيار هبة جاء لأنها "أحسن الوحشين"، قالت:" هي حرة في رأيها، لكن يكفي أن تلك المسابقة كانت قوية للغاية وفزت بها عن جدارة، وأن مسابقات ملكة الجمال في مصر معروفة ومرتبطة باسم هبة السيسي رغم مرور سنوات وفوز كثيرات بعدي باللقب لكن دون أن يتذكرهن أحد